14 ذو الحجة، 1428 هـ

7+7



بعد أن أتممت الـــ 14 سنة كان هناك تعليمات صارمة بمدرستي .. لا يخرج أي من الطالبات من المدرسة بدون عباءة ... وطبيعي كنت من ضمن المطبقين لهذي التعليمات...


وبما أني لم أعتد عليها كثيرا بعد خروجي فورا أقوم بخلعها...



لا تعلمون أحد :)

لا تدققون حركات طفولية

لقد شعرت بصعوبة ارتدائها فجأة


و لا تفهموني غلط




لم أستمر على هذا الحال كثيرا

حتى أصبحت عباءتي ضمن هويتي الأنثوية



الآن

هذا العصر أصبحت العباءة من ضمن الزينة للفتاة وخاصة في سن المراهقة
حتى الصغيرات يحببن أرتداءها
مبكرا


كبرت



أنتقلت من مرحلة الطفولة
بفرح وسرور

لأني كنت أترقب تلك اللحظة لا أدري لما ؟

وددت أن أكبر.. وكبرت.. هما.. و عمرا..

شعرت أني وحيدة بين أهلي
لم أجد أخت في سني تشاركني
تلك المرحلة...


شكوى

منذ الصغر أستمع لمشاكل الناس
ولا أشتكي لهم ...
كانت مشاكلي تذوب بهمومهم ..

لا أدري أن كان هذا هروب من ذاتي
لهم


مررت بحالات من الانعزال والوحدة
أثناء سن المراهقة
انعزال
إلا من وجودها





هي فقط المسموح لها بدخول عالمي
؟




ملاحظة :

لا بد من تعويد البنت من الصغر عاللبس المحتشم .

ليه لما كنا صغار تمنينا نكبر ؟



ولما كبرنا نتمنى نصغر ؟
بمختلف معيشتنا سواء كنا سعداء أو غيره.
بمرحلة المراهقة دائما نبحث عن من يفهمنا حتى لو لم نفهم نحن أنفسنا.



أستروا ما واجهتوا :)




دمتم سالمين .

هناك 16 تعليقًا:

غير معرف يقول...

أنا ايضا عندما كنت صغيرا تمنيت أن أكون كبيرا وها انا اليوم أتمني أن أعد
abo-marwan.com

كائن حي يقول...

هلا بك أبومروان
الله يجعل أيامنا الآن أسعد من طفولتنا

نحب الطفولة يمكن لأن تفكيرنا كان مايتجاوز لعبنا ومرحنا

أما لما نكبر ............. أخ بس :)

ابراهيم يقول...

الله عليك ..

رسائل كثيره أرسلتيها للأمهات وللبنات بهذه التدوينه ..

فيجب على الأم أن تكون أقرب وأقرب ..

أن نتعود الحشمه من الطفوله..

العباءه هويه دينيه وليس انثويه , ويجب علينا توضيح ذلك للفتاه ونبتعد عن ( البسيها عيب الوحده تطلع بدون عباه)


تحيه لكِ

الخلوق يقول...

أعجبني حديثك البسيط الرائق الرائع ، كذلك أعجبني تعليق إبراهيم وإشاراته الأخيرة ..

دمتم بخير وسعادة

:)

كائن حي يقول...

ابراهيم

أخي شكرا على تفاعلك ...الأم والأب لهم دور في تربية الأبناء ...
يوجد طفله أعرفها حاليا توفي والدها وهي صغيره كان يحثها عاللبس المحتشم من صغرها ...
لازالت تذكر كلام أبيها وتعمل به

كل لبس طويل فضفاض خالي من البهرجه يؤدي الغرض كل العرب يتفقون عليه... بدون ما نتعصب للعباءة :)


الخلوق

مايبعث للسرور أن أجد خلوق مثلك بعالم التدوين ...
الله يرضى عليك دنيا وأخرة

محمد بن سالم يقول...

فعلا..و احنا صغار كنا نتمنى اننا نكبر

بسرعه..و اليوم نتمنى لو لحظه من ايام

زمان ترجع

اللغة اليابانية يقول...

الله ياااااأيام زمااااان ،،،

موضوعك : دعوة للحشمة .. رائع

كائن حي يقول...

محمد بن سالم

الله يجعل أيامك أحلى من أيام الصغر
سرني تواجدك

اللغة اليابانية

الله يا أيام زمان بالياباني والأ العربي:)

الله يحلي أيامك

علي الريعان يقول...

يقال

"صغير يتمنى الكبر، وشيخ ود لو صغر !!"

تدوينة جميلة، ومن الجميل أن تكون الأم صديقة للفتاة تستمع لها وتشاركها همومها، خصوصاً في مرحله المراهقة، فالمراهق أحوج ما يكون لشخص يصغي له ويحبه، ويناقشة.

يقول الإمام علي رضي الله عنه: "لاعب ابنك سبعا، وأدبه سبعا، وصاحبه سبعا، ثم اترك له الحبل على الغارب.."

ومن الجميل أيضاً غرس مفهوم الستر لدى الناشئة ..

ختاماً يقول الشاعر:

الا ليت الزمن يرجع... ورا ولا الليالي تدور .. :)

كائن حي يقول...

أخي علي الريعان
تعليق أضاف الكثير للتدوينه وبطريقة مختصرة....

ورضي الله عن الخلفاء الراشدين جميعا
الخليفة علي مدرسة رضي الله عنه وأرضاه

الله يستر علينا دنيا وأخره
حضورك ممتع

ياسر يقول...

جميل وصفك لـ نبذه حياتك

ويسرني ان اقرا حكايتك

وارجوا ان ارى ماتخطه يدك من حروف ذهبية

كائن حي يقول...

أخي ياسر
سررت بحضورك وقرأتك لحكايتي البسيطة
وأتمنى تكون أستفدت منها

نبض حياة يقول...

كائني العزيزة ..
لست وحدك في هذه الأمنية .. كلنا نتمنى أن نعود صغاراً ..
همنا لعبة وأمنيتنا حلوى ونبكي إن لم نذهب لمدينة الملاهي :) ....
وكبرنا ...
كبرت همومنا وعصفت بنا الحياة ولا تزال ....
تهبنا الفرح دقائق وتسلبهـ منا أياماً .. ولابد أن تأخذ منا بقدر ما تعطي لنا وربما تأخذ أكثر ...
أنانية هي الحياة حتى في عطائها !!
هناك من يمتلكون ابقدرة على البوح على الشكوى للآخرين على تفريخ شحنة الألم والإحباط والتعب ااي تكبلهم لكن هناك في المقابل من ينسحبون ويفضلون الصمتـ .. لكن لابد من البوح أحياناً ومدونتك ستكون البداية .. سنشاركك الألم والسعادة والحنين والحزن .. وكل ماتكتبينه .. سنقرءك ونبوح معك ..
كائن ,,
بانتظار بوحك الجديد .. بس أهم شيء لا تحطين صورة لهايدي ولا صورة لسالي ولا ليدي ولا ماراح أعلق :) ..
تعبتني صورة هايدي في الإدراج ...

وردة لقلبكـ

نبض حياة يقول...

* القدرة
** تفريغ
*** التي
ما أحب الأخطاء الاملائية :)

كائن حي يقول...

عزيزتي نبض حياة
كنت من الصامتين والآن بعد تجاوز المحن لدي رغبة في التحدث عن ماكان ...

سمعت كلامك وما حطيت صورة لهايدي هههههه
مع أنه من شبهها بي كانت أحدى خالاتي ...
لما كانت تشاهد مغامرات هايدي تقول أنها تتذكرني ..

ما أجملك يا نبض وما أجمل أخطاءك الأملائيه :)


الظاهر صابني عدوه

غير معرف يقول...

Thanks on your marvelous posting! I truly enjoyed reading it, you happen to be a great author.I will make sure to bookmark your blog and will often come back in the future. I want to encourage you to ultimately continue your great job, have a nice holiday weekend!